عناصر الإصلاح:

يتضمن الإصلاح الجديد على العملة الوطنية، الأوقية، 3 عناصر هي: تعميم مادة البوليمير على كافة الأوراق النقدية، تغيير قاعدة الأوقية، سحب وإلغاء الإصدار الذي كان متداولا واستبداله بإصدار جديد.

تغيير القاعدة:
يعني تغيير قاعدة عملة ما، قسمةَ جميع فئاتها النقدية على عامل مشترك واحد.
بالنسبة للإصلاح المدخل على الأوقية فإن العامل المشترك الذي تم تقسيم كل فئاتها النقدية عليه هو العدد 10.

سحب وإلغاء الإصدار القديم:
يعني سحب وإلغاء إصدار ما من عملة ما، وضع حد لتداوله؛ بحيث يفقد النفاذ القانوني والقوة الإبرائية.
وهناك نوعان من السحب والإلغاء:

- السحب والإلغاء الجزئي: حين يشمل السحب والإلغاء جزءا فقط من الفئات النقدية دون غيرها؛
- السحب والإلغاء الشامل: وهو سحب وإلغاء واستبدال كافة الأوراق والقطع النقدية المتداولة، ولا يحدث غالبا إلا عند التحولات الكبرى التي تشهدها العملة.
وقد تقرر سحب وإلغاء كافة القطع والأوراق النقدية من العملة الوطنية، الأوقية، المتداولة قبل 2018؛ لأن هذه الأخيرة تعرف تحولات كبرى، تتمثل في
• تغيير المادة التي تصنع منها القطع النقدية من الأوقية، لتصبح الأخيرة غير قابلة للصدأ.
• تغيير المادة التي تصنع منها الأوراق النقدية من الأوقية من القطن إلى البوليمير.
• تغيير قاعدة الأوقية بقسمتها على 10.

تعميم البوليمير على كافة الأوراق النقدية:
إن الأوراق النقدية المصنوعة من البوليمر أكثر أمانا وتحملا ونظافة من الأوراق النقدية الأخرى. وهي توفر مناعة و مرونة معززة ضد التزوير، وتزيد من جودة الأوراق النقدية المصنوعة منه.